الإثنين , 21 أبريل 2014
« عاجل »
الرئيسية / المركز الإخباري / يوميات الثورة / مقتل ثلاثة إعلاميين سوريين في الغوطة الشرقية

مقتل ثلاثة إعلاميين سوريين في الغوطة الشرقية

بيان مشترك حول مقتل ثلاثة إعلاميين سوريين

في إطار الحملة الهمجية الشرسة التي يقوم بها النظام السوري تجاه الشعب السوري الأعزل، يعمل النظام على استهداف صوت الإعلام الحر والحقيقة، فقد وصلنا خبر استشهاد ثلاثة مراسلين إعلاميين في صباح يوم الخميس 31/1/2013، وذلك أثناء تغطيتهم لأحدى المعارك بين الجيش الحر والجيش النظامي في منطقة الغوطة الشرقية قرب العاصمة دمشق وتم استهداف الإعلاميين بقذيفة هاون من جهة إدارة المركبات أدت الى مصرع عصام عبيد وزميله لؤي النمر وعبد الكريم السيد اسماعيل.
أننا اذ ندين الممارسات القمعية الهادفة الى إسكات الصوت الحر الذي ينقل الحقيقة إلى العالم، نحمل الحكومة السورية كامل المسؤولية عن مقتل الشهداء الإعلاميين الثلاثة، ونطالب المؤسسات العربية والدولية ممارسة دورها الفاعل بغية الحد من الانتهاكات التي تستهدف الصحافة والإعلام وحياة المدنيين.
إن قتل الصحافيين والإعلاميين واستهدافهم يضاف إلى سلسلة المجازر التي ما نفكت الحكومة السورية ترتكبها، وهو انتهاك لحق أساسي من حقوق الإنسان، وهو حق الحصول على المعلومات وحرية التعبير، وإن قتل الصحافيين يحرم ملايين البشر عبر العالم من الحصول على هذا الحق، ومن هنا يجب سن قوانين وتشريعات لمكافحة هذه الظاهرة والتصدي لها بكل حزم من طرف الحكومات عبر العالم.
دمشق 1 /2/2012

الموقعون
المركز الإعلامي السوري
المركز السوري لحقوق الإنسان
المنظمة السورية لحقوق الإنسان سواسية
شبكة فلاش
مركز دمشق لدراسات حقوق الإنسان
الشبكة الاشورية لحقوق الإنسان
رابطة الصحفيين السوريين
اللجنة الكردية لحقوق الإنسان في سورية راصد
المركز الكردي السوري للتوثيق

اترك رد